انتشار الخنازير في قرية جم شرف

ديرك_ ظاهرة غريبة ظهرت في الآونة الأخيرة في القرى الحدودية بمنطقة ديرك في قاطعة قامشلو في إقليم الجزيرة حيث تغزو قطعان الخنازير الحقول الزراعية وتضررها بشكل كبير مما يؤثر سلبا على حالة الزراعة والمزارعين.

ظهرت القطعان مجددا في حقول قرية جم شرف الحدودية حيث تخترق الخنازير الحدود وتهاجم على الحقول الزراعية وتلحق أضراراً كبيرة حيث تقوم الخنازير بحفر الأرض بحث عن الجذور كمل لو أنه تم فلاحته.

أدى الأوضاع الحالية الحساسة عدم قدرة الأهالي من الاقتراب من الحدود وحماية أراضيهم مما فتح المجال أمام قطعان الخنازير لتسرح كما وتخلف الخراب أينما حلت.

أهالي المنطقة عاجزين مكتوفي الأيدي أمام هذه المشكلة التي تضخمت في هذه السنة حيث اقتصرت في السنوات الماضية على أعداد قليلة موجود على الحواف الحدودية بينما هذه السنة أعدادها أكثر بكثير وتنهش مساحات زراعية كبيرة.

ويقال بأن الخنازير تفضل الحقول المزروعة بالقمح القاسي أكثر من الطري بالإضافة إلى الحقول المزروعة بالحمص والخضار كالجبس.

وكون المنطقة حدودية هناك صعوبة كبيرة في استخدام الأسلحة لصيدها لهذا يقتصر عمليات المكافحة على إعداد الطعوم السامة وزراعة الذرة الصفراء في أطراف الحقل الذي يدخل الحيوان منه بالإضافة إلى حفر خنادق طويلة وضيقة في أماكن متفرقة.

والجدير بالذكر إن الخنازير تعتبر من الحيوانات اللاحمة والعاشبة وتتبع لرتبة مزدوجات الأصابع ولعائلة الخنزيريات.

(سوزدا عبد الله / أ)

المركز الإعلامي للاقتصاد

2020-03-01

التعليقات متوقفه