اللجنة الاقتصادية تجتمع مع أعضاء الفرن الاَلي

بهدف وضع حد لكل المشاكل التي تواجهها الفرن الاَلي بمدينة ديرك وايجاد الحلول النهائية لها اجتمعت اليوم اللجنة الاقتصادية مع إداري الفرن الاَلي والعاملين فيه .

اجتمعت اليوم اللجنة الاقتصادية مع إداري الفرن الاَلي والعاملين فيه وذلك في دار الشعب بمدينة ديرك بمقاطعة قامشلو في إقليم الجزيرة  للوقوف على مشاكلهم وأسباب سوء تصنيع رغيف الخبز .

حضر الاجتماع الغرفة التجارية والمكتب التنفيذي لبلدية الشعب ولجنة حقوق المستهلك وإدارة مؤتمر ستار بالإضافة إلى جميع العاملين في الفرن الآلي .

حيث تحدث الإداري  في اللجنة الاقتصادية بهزاد زينو عن المشكلات التي كانت تحصل بشأن الفرن الاَلي  أخذاً بعين الاعتبار أراء المجتمع فيما يتعلق بسوء تصنيع رغيف الخبز وإمكانية وضع حلول جذرية لهذه المشكلات .

وأوضح الرئيس المشترك لحركة المجتمع الديمقراطي في ديرك يوسف حاجي عن أهمية دور العاملين  وعملهم المتواصل في الفرن لتلبية طلبات المجتمع من الخبز ووصفهم بالجندي المجهول وخاصة في الظروف التي تزامنت مع ثورة روجافا والتعاون الذي أبدوه في سبيل ذلك.

ونوه نائب مجلس الناحية مطيع عمر عن قداسة عمل العاملين في الفرن   واستفسر عن السبب في عدم جودة رغيف الخبز مشيراً كما إن للعاملين حقوق في الفرن وايضا عليهم واجبات يجب الالتزام بها  والسعي إلى تحسين عملهم للأفضل والأخذ بعين الاعتبار إرضاء المجتمع ككل وليس الأشخاص .

وقد أوضح الإداري في الفرن الاَلي طالب حسن عمر عن ما تعانيه الفرن من نواقص عدة ومن أهمها قلة العمال والرواتب المنخفضة وانعدام الخدمات (النظافة ، الصحة ) وأسباب الفوضى فيه كإعطاء البطاقات من قبل شعبة التموين للأشخاص للحصول على الخبز .

بعد ذلك تم فتح باب النقاش للحضور للتعبير عن أرائهم وتم تقديم بعض الحلول والاقتراحات من قبلهم .

والجدير بالذكر بإنه سيتم الوقوف على  مشكلات الفرن من قبل اللجنة الاقتصادية وإنهائها بحلول جذرية وبفترة محددة .

(س-ع/ج)

المركز الاعلامي لهيئة الاقتصاد

2018-5-13

 

 

 

 

التعليقات متوقفه