اقتصاد المرأة دعم للنساء وتوفير فرص العمل لهن

ديرك_ يحاول مركز اقتصاد المرأة في ديرك بمقاطعة قامشلو في إقليم الجزيرة أقصى جهودها لتنظيم المرأة ضمن مجالات الاقتصاد المتعددة ومحاولة إشراكها في الاقتصاد المجتمعي سواء صناعياً تجارياً أو جمعيات تعاونية بمفهوم اجتماعي تعاوني تضامني، حققت اقتصاد المرأة مستويات عالية جدا من النجاح وخضم المئات من النساء للعمل في المشاريع التي أقاموها لدعم المرأة بالمكونات المتعددة.

ومن هذه المشاريع الهامة التي بدأت منذ 3 سنوات جمعيتي الكشك والتي تم استثمار كشوك المدارس في ديرك المؤلفة من 18 كشك وتم تقسيمها إلى جمعيتين تعاونيتين لكل جمعية 8 كشوك، وكشوك 5 مدارس في قرى (بستاسوس، خانا سري، تل خنزير، بروج، روباريا) والتي لعبت دوراً هاماً في توظيف العديد من النساء ذوات الدخل المحدود، ولكل جمعية إدارة تنظم عمل الجمعية.

وفرت هذه الكشوك فرص عمل لـ 23 امرأة ممن لا يمتلكن شهادات تؤهلنهن للعمل في الوظائف التي تستدعي امتلاكهن شهادات التعليم الجامعي وهذا ما أوضحته الإدارية في مركز الجمعيات باقتصاد المرأة نجمة سليمان قائلة “قمنا بتأسيس هذا المشروع منذ 3 سنوات واقتصرت على جمعية واحدة في البداية   كتجربة أولية وفيما بعد تم توسيعها إلى جمعيتين وإقحام نساء أخريات في العمل من المكونين العربي والكردي والهدف هو مساندة المرأة والأخذ بيدها لتجتاز كل الصعاب بمجهودها الشخصي “.

وأضافت نجمة بأن نجاح المشروع شكل الدافع لتوسيعه   وخاصة العمل في الكشوك لا يتطلب الجهد الكثير وتناسب المرأة وتساعدها في تأمين مستلزمات بيتها اليومية ومتطلبات أطفالها.

وأوضحت نجمة بأن يتم تسليم التقارير المالي من قبل النساء اللواتي يعملن في كشوك المدارس في نهاية الشهر لمركز الجمعيات حيث يتم تجميع الأرباح وتوزيعها بشكل متساوي على المشتركات حيث تصل الفائدة ل 60 ألف في الشهر لكل مشتركة وايضاً خصص لكل جمعية صندوق يخصص فيها جزء من الأرباح من أجل تصليح الكشوك في حال إن تضررت من شيء ما.

منى عادل من المكون العربي إحدى النساء اللواتي تعملن في كشك مدرسة سكينة زوجة شهيد ولديها طفلتان بعد استشهاد زوجها اضطرت للعمل من أجل إعالة طفلتيها وتشعر براحة نفسية لأنها تعتمد على نفسها وتلبي متطلباتها دون الحاجة للأخرين تقول بأنها كونت من خلال عملها شخصية قوية تؤهلها لمواجهة المصاعب وتعرفت على العديد من الأشياء التي لطالما لم تكترث للتعرف عليها.

(سوزدا عبد الله / أ)

المركز الإعلامي للاقتصاد

2020-02-26

التعليقات متوقفه