ارتفاع أسعار الفروج خلق عبء آخر للأهالي

قامشلو_ يعتمد الأغلبية من سكان روج آفا على اللحم كمصدر أساسي للغذاء ولاسيما لحم الدجاج، وفي ظل ارتفاع الأسعار الهائل الذي حصل مؤخراً وضع الأهالي في معاناة يومية حول غذائهم، فالكثير من المواطنون يقولون أن سبب ارتفاع سعر لحم الغنم أو البقر ….. الخ حيث وصل سعره الى أكثر من سبعة آلاف ليرة سورية فأصبحنا نأكل لحم الفروج بسبب رخص سعره فكان قبل شهرين ب / 900 /ليرة سورية أما الآن فأصبح سعر الكيلو للحم الفروج ب / 1800 / ليرة سورية، وبسبب هذا الغلاء الكبير لم نعد نستطع أن نشتريه أيضاً.

وفي هذا السياق وحول موضوع وأسباب ارتفاع أسعار لحم الفروج كان لمركزنا مركز اعلام الاقتصاد لقاء  مع صاحب مدجنة موجودة في قرية هيمو في قامشلو السيد ( فرهاد تمو ) : حيث ذكر صاحب المدجنة بأن أسباب الارتفاع الكبير في أسعار الفروج هو مقاطعة البضائع التركية حيث كان قبلا يدخل الفروج من تركيا وادلب ومنطقة الباب ، والآن أصبحت كل هذه الطرق مغلقة ، وتابع ( فرهاد تمو ) بأن السبب الثاني هو ارتفاع أسعار الدولار بشكل مستمر حيث وصل سعره الى /1050 / ليرة سورية وأيضاً الأخذ بالبضائع المحلية كبديل للمستورد بالإضافة الى الأمراض التي انتشرت بين الدجاج مما أدى الى قلة في عددها كما أن ارتفاع الدولار ادى الى ارتفاع أسعار العلف مما أثر بشكل مباشر على سعر الفروج وسبب مأساة أخرى للمواطن ذو الدخل المحدود.

(منال خليل / أ)

المركز الإعلامي للاقتصاد

2020-02-23

التعليقات متوقفه