لجنة الزراعة في ناحية تل كوجر ودورها في نهوض الاقتصاد المجتمعي

تل كوجر_ أفتتح مكتب لجنة الزراعة والثروة الحيوانية في ناحية تل كوجر بتاريخ  15 / 6 / 2018 كضرورة لتلبية احتياجات المجتمع الزراعي وتخفيف عناء الذهاب الى كركي لكي ، حيث أن ناحية تل كوجر بمجموعة قراها والبالغة /120 / قرية وعدد من المزارع تشكل منطقة جغرافية زراعية واسعة ، اضافة الى غناها بالثروة الحيوانية فلا تخلو قرية من بضعة آلاف من الأغنام ومئات الأبقار ، وأمام المعاناة التي كان الفلاحون والمزارعون و مربو الثروة الحيوانية يلاقونها من ذهابهم الى كركي لكي حيث تواجد مكتب لجنة الزراعة والثروة الحيوانية كان لابد من افتتاح مكتب للجنة الزراعة والثروة الحيوانية في تل كوجر الأمر الذي خلق جو من الراحة والطمأنينة لدى العاملين في الحقل الزراعي.

فباشرت لجنة زراعة تل كوجر بإمكاناتها البسيطة بأعمالها تجاه المجتمع الزراعي ، وكخطوة تشجيعية قامت بإحصاء الآبار الزراعية والتي يزيد عددها عن ألفي بئر وتم ترخيص ما يقارب الـ / 700 / بئر زراعي وهي مستثمرة وقيد العمل وأكملت عملها بقطع التنظيمات الزراعية التي يتمكن من خلالها الفلاح أو المزارع من الحصول على كافة المستلزمات الزراعية من المحروقات والبذار والأسمدة وغيرها ، كما قامت اللجنة من خلال قسم الثروة الحيوانية بإعداد احصائية شاملة للثروة الحيوانية من أبقار وأغنام لجميع قرى ناحية تل كوجر ، هذا اضافة الى القيام بكشوفات على كامل الحقول المزروعة بالقطن ، وتم التنسيق مع لجنة المحروقات حول آلية دعم المجتمع الزراعي بمادة المازوت والتي لاقت ارتياحاً وقبولاً.

كما تم تفعيل قسم لوقاية النبات ضمن اللجنة والذي بذل جهودا مضنية في تقديم يد العون للفلاحين والمزارعين خلال هاتين السنتين لدرجة أن الغالبية منهم أصبحوا على دراية كاملة بالأمراض والحشرات التي تصيب محاصيلهم والقدرة على اتخاذ التدابير العلاجية والوقائية حيالها.

من جانب آخر قامت لجنة زراعة تل كوجر بافتتاح مركز زراعي في قلعة الهادي الذي يخدم ما يقارب ال 40 قرية ليقرب المسافة لفلاحيها ومزارعيها حيال تسيير أمورهم الزراعية وضمن برنامج عملها افتتاح مركز زراعي آخر في قرية خربة البير والذي بدوره سوف يخدم ماي قارب ال 22 قرية.

أما بالنسبة للثروة الحيوانية فقد قدمت لمربي الثروة الحيوانية عددا من اللقاحات المجانية، ولدى قسم الثروة الحيوانية في تل كوجر ومركز قلعة الهادي مجموعة أجهزة مثل جهاز كاشف الأجسام الغريبة وجهازي ايكو لفحص الأبقار والخيول والأغنام وتتم هذه الفحوصات بشكل مجاني من قبل بيطريين مختصين يعملون في قسم الثروة الحيوانية.

أيضا ضمن الامكانات المتاحة قامت اللجنة ومن خلال التنسيق مع مركزها الزراعي في قلعة الهادي بزراعة ما يقارب / 150 / هكتار لصالح شركة تطوير المجتمع الزراعي والاشراف على ما يقارب  / 350 / هكتار كانت مزروعة من قبل الكوبراتيفات واقتصاد المرأة وهذا العام تم تسليمها لشركة التطوير وهي بدورها قامت بزراعة قسم منها والباقي زرعت من قبل الكوبراتيفات .

في ظروف الحجر الصحي الذي اتخذته الادارة الذاتية الديمقراطية لحماية جميع مكونات شمال وشرق سوريا من الاصابة بوباء الكورونا لم تتوقف لجنة الزراعة والثروة الحيوانية في تل كوجر من القيام بواجبها تجاه المجتمع ضمن شروط الحجر الصحي وبالتنسيق مع القوات الأمنية ولجنة المحروقات والبلدية ومجلس الناحية بشكل تنظيمي وضمن القرارات والتعليمات الصادرة والسماح لأصحاب الحصادات والجرارات وباقي الآليات الزراعية بأجراء أعمال الصيانة لآلياتهم استعدادا للموسم وكذلك لأصحابي المشاريع بمتابعة أعمالهم الزراعية ضمن الحجر الصحي بشكل يتم ايصال مستحقاته من مادة المازوت عن طريق الصهاريج الى مشروعه …..الخ.

أيضا من الأعمال التي قامت بها اللجنة في هذه الفترة هي رش أطراف الطرقات الحيوية والعامة بمبيد الأعشاب العامة   / غراند آب / بالتنسيق والتعاون مع بلدية تل كوجر وكريفاتي وخربة البير ومكتب البيئة لمدة أربعة أيام متتالية وقدرت المسافة المرشوشة ب / 660 / كم ، وهذه جاءت كخطوة جيدة من الادارة العامة للزراعة والثروة الحيوانية والمؤسسات ذات الصلة بعد حرائق العام الماضي ،

الآن اللجنة مقبلة على حملة مكافحة السونة وهي السنة الثانية التي تقوم بهذا العمل حيث في العام الماضي قدرت مساحة الرش بحدود 35 ألف هكتار وتم الرش بمرش ميكروني واحد ، هذا العام سوف يتم الرش بمرشين والمساحة التي سوف يتم رشها وفق برنامج العمل الموضوع تزيد عن ال 50 ألف هكتار و ضمن خطين للعمل من قبل لجنة الزراعة في تل كوجر ستبدأ من القرى الشمالية وصولا للوسط وتوجها للعديد من القرى الجنوبية والثاني سوف يقوم به المركز الزراعي في قلعة الهادي بدءا من الوسط وباتجاه الجنوب والتفافا الى الغرب

وفي نهاية هذا الايجاز تتوجه لجنة زراعة تل كوجر بالتحية الى الأخوة المزارعين والفلاحين وبرسالة مفادها أن لجنة الزراعة لن تبخل بما لديها في سبيل تطوير قطاع الزراعة وينبغي على الجميع مراجعة الزراعة وتنظيم أمورهم الزراعية وترخيص آبارهم ليتمكنوا من الاستفادة من جميع الدعم المقدم وبالتالي للوصول معا نحو زراعة متطورة يتحقق فيها الاكتفاء الذاتي ويتحسن المستوى المعيشي للمجتمع الزراعي.

(منال خليل / أ)

المركز الإعلامي للاقتصاد

2020-04-27

التعليقات متوقفه