ضبط مطحنة خاصة ومستودع في قامشلو

قامشلو_ قامت الإدارة العامة لشعبة التموين بجولة اعتيادية على المطاحن والمستودعات في قامشلو وأثناء الجولة وبالتعاون مع قوات الأسايش تم ضبط مطحنة خاصة ومستودع كانت تحتوي على مواد مخالفة.

حيث تبين إنه يوجد شراكة بين المستودع والمطحنة حيث يقوم المستودع بتأمين الطحين وإرساله إلى المطحنة وكذلك المطحنة تقوم بإعداد مادة الشعيرية وإرسالها إلى المستودع وهناك تتم عملية التغليف وتحت إطار عملية تغليف الشعيرية كانت تتم عمليات تغليف لمواد أخرى مثل (استيراد عبوات زيت من الجمعيات الإغاثية ثم إزالة اللاصقة المتضمنة اسم الجمعية واستبدالها بلصاقه أخرى من صنعهم تحت مسمى جديد واللاصقة تحتوي كافة المعلومات اللازمة مثل تاريخ التصنيع وتاريخ انتهاء الصلاحية والكمية وما إلى ذلك ..أي حرفياً ابتكار ماركة خاصة بهم ) وحتى إن الصناديق التي تستخدم لإرسال المواد الإغاثية تم إزالة ختم الجمعيات والمنظمات من عليها واستخدامها لتخزين عبوات الزيت و أكياس الشعيرية ..إلخ).

ونظرا لذلك تمت مصادرة كمية 4طن من الطحين، بالإضافة إلى حوالي 9-10طن من الشعيرية و4طن من الشعيرية الغير مقلية في المطحنة.

وكما تم ضبط أكياس الطحين الفارغة العائدة ملكيتها للتموين في المستودع ذاته وتمت مصادرة المواد وإغلاق المطحنة والمستودع ومخالفتهم لإن هذه المواد عائدة للشعب ولا يسمح لأحد التلاعب بأقوات الشعب..

كما ناشد الرئيس المشترك لمقاطعة قامشلو رمضان حسن بالقول: يرجى من جميع التجار مراعاة وضع المواطنين في هذه الظروف الصعبة وعدم استغلاله لأنه يعيش أزمات كثيرة بسبب تدني العملة السورية ويتطلب منهم مساندة المواطن وعد المتاجرة بحقوقه والعودة إلى ضميره ونفسه…

وعلى جميع المواطنين أن يكونوا متعاونين مع الإدارة لحماية حقوقه والإبلاغ عن أي تجاوز ونحن كإدارة التموين من أولوياتنا حماية المستهلك ونحن ماضون في هذا الطريق حتى القضاء على جميع التجاوزات وحماية حقوق المستهلك.

(أسمى عبد الله / أ)

المركز الاعلامي للاقتصاد

2020-07-21

التعليقات متوقفه