دراسة مشروع محطة مياه الضخ الصور بناء على طلب المجالس المحلية

بناءاً على طلب المجالس المحلية لمنطقة الكسرى والمجالس المحلية لمدينة دير الزور، قامت الإدارة العامة للجنة الموارد المائية في الحسكة ولجنة الموارد المائية في الشدادي  بجولة لدراسة وتقييم الوضع الفني لقناة الري الواصلة من البصيرة إلى الصور وامكانية تفعيلها.

وشملت الجولة 3 مناطق شدادي ، صور وبصيرة ، لتقييم الوضع الفني لقناة الري الواصلة من ” قرية الصبحة” في منطقة البصيرة إلى منطقة الصور، علماً بأن القناة من الصور للحسكة صالحة للشرب فقط وهي قناة مغلقة.

حيث تتألف المحطة من سبع محطات 6 منها جاهزة وواحدة معطلة , وكل محطة تعطي تدفق مياه 2,5 م3 في الثانية الى قناة طولها 42 كم حتى منطقة الصور, في حين تعمل محطة الضخ على أساس 4 مضخات أساسية و 3 احتياط.

وبالنسبة لقناة الجر من سرير النهر وحتى محطة الضخ جاهزة ولكنها بحاجة الى تعزيل من الاعشاب وترميم بعض البلاطات ويصل طولها الى 500 م.

كما يوجد محطات تكميلية لعمل المضخة الرئيسية, لرفع المياه الى القناة المكشوفة ،وتتألف من مضختين غير جاهزتين وبحاجة الى صيانة ، بسبب الاعمال العسكرية وحفر الخنادق تحت القناة والتخريب من قبل مرتزقة داعش.

ويتم تنفيذ المشروع على 3 مراحل كل محطة ضخ مرحلة منفصلة عما قبلها، ويعود فائدة المشروع إلى:

  • تشغيل الأيدي العاملة في المنطقة .
  • ري مساحات واسعة للأراضي القابلة للزراعة من منطقة بصيرة وحتى بداية الصور.
  • إيصال مياه الشرب إلى منطقة الشدادي والحسكة في مرحلة لاحقة .

(إحسان أحمد/ج )

المكتب الاعلامي لهيئة الاقتصاد

2018-07-31

 

 

 

 

التعليقات متوقفه