حملة لتعريف بالجمعيات التعاونية في اقليم الجزيرة

بهدف ترسيخ مفهوم الاقتصاد المجتمعي لدى الشعب وخلق توازن عادل بينهم وعدم استغلالهم من قبل

الاحتكاريين أطلقت دار الجمعيات في ديرك حملة لتعريف الكوبراتيف (الجمعية التعاونية ) ومدى فاعليته في المجتمع

وقدرته على خلق نوع من الأكتفاء الذاتي للكل .

اجتمع اليوم دار الجمعيات مع أهالي حارة جودي المؤلفة من 4 كومينات (شهيد دجوار ،شهيد أدهم ،شهيد جيجك ،شهيد

جانسوز ) وذلك في دار كومينات حارة جودي في ديرك بمقاطعة قامشلو بإقليم الجزيرة لمناقشة الكوبراتيف (الجمعيات

التعاونية ) وسبل إنشائها .

حضر الأجتماع أهالي 4 كومينات وبعد الوقوف لدقيقة صمت أوضح عضو دار الجمعيات شعبان أحمد عن أهمية

الكوبراتيف ودوره في القضاء على السوق السوداء والاحتكار وإعادة الاقتصاد إلى مالكه الأصلي( الشعب ) وانخراطهم

بالاقتصاد الذي كان مسلوبا منهم لعشرات من السنين لصالح فئات معينة .

وايضا نوه أحمد عن السبل والطرق لتشكيل الكوبراتيف بأقسامه الثلاث (الزراعية ،التجارية ،الصناعية ) و العمل والكد

فيه للوصول إلى نتيجة يرضيهم .

وفي نهاية الأجتماع استلم أعضاء دار الجمعيات طلبات الأهالي لدراستها من ثم قيد تنفيذها وذلك بالتعاون معهم .

والجدير بالذكر ستستمر حملة تعريف الجمعيات التعاونية في خطوط كوجرات وبراَف وديرك.

المكتب الاعلامي لهيئة الاقتصاد

2-4-2018

التعليقات متوقفه