تعفن الظلف

يعد مرض تعفن ( الظلف ) عند الأغنام من الأمراض الجرثومية المعدية التي تصيب أظلاف الأغنام ، وتؤدي الى انفصال الظلف وسقوطه في مراحله النهائية هذا المرض يصيب جميع الأعمار والسلالات ، كما يمكن أن يصيب الماعز أيضاً.

طرق انتقال المرض: 

  1. يكمن مصدر العدوى في الأغنام المصابة، وتكون العدوى أقوى في ظل وجود الرطوبة والتربة الملوثة.
  2. لا تنتقل العدوى من الأغنام المصابة الى السليمة عندما تكون الأغنام على تربة جافة.
  3. العوامل المساعدة على نقل العدوى.
  4. الجروح والخدوش بين الظلفين.
  5. وجود الرطوبة المستمرة في أرضية الحظائر.

أعراض المرض:

العرج: هو العرض الأول، ويمكن أن يشمل قائمة واحدة أو أكثر وتشاهد الأغنام تزحف على رسغها، انبعاث رائحة كريهة من المنطقة المصابة، ظهور مناطق نخرية على الوجه الداخلي للظلف، تتسبب في تلف القرنية وانفصال الظلف.

علاج المرض:

يتم العلاج باستخدام محاليل 10% فورمالين أو 20 % كبريتات النحاس أو محلول للكلوروميسين والترامايسين حيث يتم غسل الأظلاف في هذه المحاليل بعد تنظيفها وازالة المناطق النخرية وتقليم الأجزاء المقترنة، وبعد العلاج يجب نقل الأغنام الى مكان جاف، استعمال المضادات الحيوية كالبنسلين مع الستربتومايسين عن طريق الحقن في العضل.

الوقاية من المرض:

فحص كل الأغنام في القطيع، تقليم الأظلاف الطويلة دوريا مرتين في السنة، عزل الحيوانات المصابة، التأكد من سلامة أظلاف الحيوانات التي تضاف الى القطيع، تجنب الرعي في المناطق الرطبة والمحافظة على الحظائر جافة.

نسبة وجوده في مناطق اقليم الجزيرة:

نسبة ضئيلة وتكثر في فصل الشتاء بسبب الرطوبة.

(منال خليل / أ)

المركز الإعلامي للاقتصاد

2020-01-26

التعليقات متوقفه