الموارد المائية تؤكد على أنه لا يوجد أي خطورة على جسم السد الجنوبي والحالة الفنية جيدة

الحسكة – قامت لجنة الموارد المائية التابعة للجنة الزراعية والثروة الحيوانية في الادارة الذاتية الديمقراطية بمنطقة الحسكة  وبالتنسيق مع مديرية الموارد المائية في المقاطعة بجولات كشفية على سد الجنوبي التابع لناحية العريشة ,للحفاظ على سلامة السدود.

وبسبب غزارة الأمطار لهذا العام الذي أثر بشكل كبير على المياه الجوفية والآبار وتدفقها، بالإضافة لارتفاع منسوب المياه في أحواض السدود مقارنةً بالأعوام المنصرمة، قامت لجنة الموارد المائية التابعة للجنة الزراعية والثروة الحيوانية في منطقة الحسكة بالتنسيق مع مديرية موارد المائية في المقاطعة بجولات كشفية فنية على جسم السد والتأكد من خطورة ارتفاع منسوب مياه السد وتخزينه بعد هطول الأمطار في الفترة الأخيرة.

حيث عملت لجنة الموارد بالكشف الدوري المستمر في مراقبة جسم السد والحالة الفنية للسد، في حين تبين بأنه لا يوجد أي خطورة على جسم السد والحالة الفنية جيدة .

وأوضح الإداري في لجنة الموارد المائية في منطقة الحسكة آلدار حسن بأن الوارد إلى السد ما يقارب ” 25″ م3 / ثا في اليوم من نهري الجغجغ والخابور، حيث بلغ مخزون السد من المياه حتى تاريخ اليوم 532,325 مليون م3 /ثا، وهو حتى الآن جيد كون المخزون الأعظمي للسد 605 مليون م3

وتابع حسن بأنه تم أخذ قياس للآبار البيزومترية والقياسات الطبوغرافية وأردف بالقول ” لا يوجد أي هبوط أو انزياح في جسم السد”.

ونوه الإداري في لجنة الموارد المائية آلدار حسن بأنه تم تجهيز أبواب مدخل ومخرج السد مدخل ومخرج السد ، وذلك لمنع مرور الآليات وحتى الأشخاص حفاظاً على سلامة السد، كما تتواجد دوريات مستمرة لمنع الصيد ضمن البحيرة حفاظاً على الثروة السمكية كونها فترة تكاثر.

ويذكر ان لجنة الموارد المائية التابعة للادارة الذاتية الديمقراطية قامت بصيانة السد وجولات كشفية دائمة لتأكد من سلامته من الناحية الفنية وقدرة السد على تحمل كميات المياه .

( إيفا أمين/ج)

المركز الاعلامي للاقتصاد

2019-03-13

 

 

 

 

 

التعليقات متوقفه