العمل على تأمين متطلبات المواطن تماشياً مع الوضع

0

قامشلو – خلال يومين فقط بعد تطبيق قانون القيصر الذي فرض على سوريا جراء ارتكاب الدولة السورية المجازر بحق السوريين والمدنيين تفاقمت الأسعار لكافة المواد في البلاد من جميع نواحيها، الا ان روج آفا تسعى الى استثناء المنطقة التابعة للإدارة الذاتية في إقليم الجزيرة.

وارتفعت أسعار الذهب يوم أمس ثانية بحيث بلغ الشهر الماضي اعلى مستوياتها منذ بداية الثورة السورية، بحيث صعدت أسعاره 14 بالمئة منذ بداية العام، مدعومة بالطلب على الملاذات الآمنة في ظل المخاوف من التباطؤ الاقتصادي والمستويات غير المسبوقة من الدعم المالي والنقدي من جانب الحكومات والبنوك المركزية، بينما ارتفعت أسعار الفضة بنسبة 1,3 بالمئة الى 17,73 دولار، وفي طريقها لتسجيل ثاني مكسب اسبوعي.

و تسعى الإدارة الذاتية في المناطق التي تختصها الى تخفيف عبئ المواطن السوري في المنطقة، بحيث جرى الإعلان عن زيادة رواتب الموظفين بنسبة 150 بالمئة خلال هذا الشهر، كما تسعى الى تخفيف أسعار باقات الانترنت التي تعتبر من الأساسيات أيضا، و نوهت الإدارة الى دعم المشاريع الصغيرة كالمؤسسات الاستهلاكية و العمل على تأمين متطلبات المواطن تماشيا مع الوضع و ارتفاع صرف الدولار الأمريكي مقابل الليرة السورية التي تتداولها الإدارة الذاتية في شمال وشرق سوريا.

( كيندا حمو / أ )

المركز الإعلامي للاقتصاد

2020-06-20

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق