الانتهاء من استلام القمح في ديرك

استقبلت مراكز شركة تطوير المجتمع الزراعي في ديرك بمقاطعة  قامشلو في إقليم الجزيرة القمح من الفلاحين لهذا العام حيث استمرت عملية الشراء مدة شهر وخمسة أيام وقد حدد مسبقا سعر القمح بدرجاته الثلاثة “الدرجة الأولى 175000 للطن الواحد والدرجة الثانية 173250 للطن الواحد أما الدرجة الثالثة 171500 للطن الواحد ” أما الدرجة الرابعة كانت تختلف وتتوقف على نسبة الإجرام والشوائب والثقل النوعي للقمح .

وجهزت ثلاثة مراكز لإستلام القمح “ديرك (دوغما ومجول )،بروج( دوغما)، كرزيارات( دوغما )” وكانت عملية شراء القمح من الفلاحين سلسة حيث أن الفلاح يأتي بورقة من الكومين ووفقها يسلم الفلاح قمحه للمركز وتم إغلاق مراكز شراء القمح في الاسبوع الماضي ومجمل الشراء كان 27323  طن.

وقد أوضح مدير مركز كرزيارات لشراء القمح المهندس الزراعي شفان دلي قائلا “بدأ استقبال الموسم من قبل شركة التطوير المجتمع الزراعي في اليوم العاشر من الشهر السادس  ويطلب من الفلاح جلب ورقة من الكومين ليحصل على بطاقة الدخول يظهر فيه منطقة الانتاج ونوع القمح والمساحة واسم المنتج .

وبمقارنة  الوضع الزراعي مع السنة الفائتة وقلة الهطول في هذه السنة وضعف الانتاج نوه دلي بأنه بالرغم من الظروف الجوية التي شهدتها  مناطقنا في اقليم الجزيرة إلا أن الكميات الواردة إلى المركز جيدة ونوعية القمح أفضل من السنة السابقة بفضل الجهود التي بذلتها الجهات الزراعية المختصة في قيامها بعمليات المكافحة الحشرية وخاصة حشرة السونة وتأمينها لنوعيات بذار جيدة وكذلك تأمين مادة السماد

وأشار دلي بأنه يتم تخزين القمح ضمن الصوامع حسب الدرجات حيث تم استلام ما يقارب 3300 طن من القمح بنوعيه الطري والقاسي في مركز شراء القمح بكرزيارات أما العدد الكلي بالمراكز الثلاث فيقدر ب 27000طن .

وعن دور الخبراء في العمل قال دلي “يقوم الخبراء بأخذ عينات من القمح  ليوضع لها رقم سري ومن ثم إلى غرفة التحليل وهناك يتم تحديد درجة القمح ومن ثم إلى اللجنة الفنية التي تقوم بتخزين القمح في الصوامع .

وعن كيفية تحليل العينة أوضح المهندس الزراعي درويش أحمد قائلا “يتم تجزئة العينة على جهاز البرونو للوصول إلى وزن محدد يتراوح ما بين 50 -70 ومن ثم يتم  استعمال غرابيل الشوائب والإجرام لفصل الكسر والنازل من الغربال عن وزنها الكلي ومن ثم يتم عملية الفرز اليدوي لفصل الإجرام عن الشوائب واستخراج النسبة المئوية ومطابقتها مع جدول المقاييس لتحديد الدرجة ومن ثم الخطوة الثانية وهو استعمال جهاز الثقل النوعي (جهاز الربع ليتر ) لتحديد الثقل النوعي للعينة ومطابقتها مع جدول المقاييس لتحديد الدرجة أما الخطوة الثالثة والاخيرة وهي فحص العينة للكشف عن حشرات المخازن التي تدل عل أن الموسم  قديم أو موضوعة  ضمن أكياس قديمة .

وعن وجود زمم قمح مرفوضة أشار أحمد بأنه تم رفض بعض زمم قمح نتيجة وجود كميات الأتربة والحصى تتجاوز الحد المسموح به وكذلك نسبة الإجرام وايضا كشف حشرة الخابرة مما يدل بان الموسم موضوع في مستودعات غير معقمة .

نسبة حشرة السونة  لا تتجاوز  3%

ونوه أحمد بأن نسبة حشرة السونة وبالمقارنة مع السنة الماضية قليلة جدا في هذه السنة حيث لا تتجاوز 3% إن وجدت ضمن عينة محددة أما بالنسبة للإجرام في هذه السنة أسوء بسبب قصر قامة السنبلة مما أدى إلى وجود أتربة وحصى ومن ناحية أخرى نتيجة الأمطار الهطالة المتأخرة وإنبات نموات جديدة أدى إلى وجود حبات قمح خضراء .

وعن اَلية دفع الفواتير للفلاحين أوضحت المحاسبة هيلين عثمان بأنه تم دفع  الفواتير للفلاحين في السادس والعشرون من الشهر السادس حيث تم توزيع ما يقدر2 مليار و200مليون ل.س .

(سوزدا عبدالله/ج)

المكتب الاعلامي لهيئة الاقتصاد

2018-07-26

التعليقات متوقفه