الادارة الذاتية تجهز بعض المؤسسات الاستهلاكية لبيع المواد بسعر التكلفة

كانت الادارة الذاتية قد شكلت في وقت سابق من شهر حزيران / يونيو الفائت خلية أزمة اقتصادية تهدف الى تفادي العقوبات الاقتصادية بموجب قانون العقوبات الأميركي قيصر على سوريا.

وقررت خلية الأزمة الاقتصادية دعم مشاريع الاكتفاء الذاتي وانشاء بيوت بلاستيكية وبرادات لحفظ الخضار وتحسين مادة الخبز وجودته، هذا بحسب الرئيسة المشتركة لهيئة المالية في الادارة الذاتية وعضو خلية الأزمة الاقتصادية (سلوى السيد): أكتمل تجهيز بعض مراكز توزيع المواد الغذائية الأساسية في اقليم الجزيرة، وتم توزيع المواد عليها لتقوم بدورها ببيعها للسكان بأسعار منخفضة، أما في الرقة ودير الزور سيتم البدء بها خلال الأيام القادمة.

والجدير بالذكر أن هذه المشاريع ستكون على مستوى كل ادارة في شمال وشرق سوريا، وسنبدأ بالتنفيذ خلال الأيام القادمة المقبلة.

وعن الواقع الاقتصادي للأشخاص غير العاملين في مؤسسات الادارة الذاتية، أشارت (السيد) الى أن الادارة الذاتية تقوم بالبحث عن سبل لدعمهم من خلال مشاريع في المؤسسات الاستهلاكية، وحول آلية مكافحة ارتفاع الأسعار الذي تشهده مناطق شمال وشرق سوريا منذ بدء الأزمة الاقتصادية مؤخراً، قالت السيد: أن الادارة الذاتية وجهت كافة الادارات التابعة لها لمعالجة ارتفاع الأسعار في الأسواق بشكل سريع وفوري.

(منال خليل / أ)

المركز الاعلامي للاقتصاد

2020-07-12

التعليقات متوقفه