الاجتماع مع أصحاب محال الخضار المضربين والوصول إلى حل ملائم

ديرك – بعد 3 أيام من إضراب أصحاب محلات الخضرة اجتمعت اليوم شعبة التموين بديرك معهم وذلك في مركز الاقتصاد بديرك للوصول إلى حلول ترضي جميع الأطراف.

تخللت هذه الأيام وفي ظل هذه الظروف العصيبة قيام أصحاب محلات الخضار في ديرك بإغلاق محالهم وعدم تنزيل الخضار وعدم مراعاة المواطن في هذا الشهر الفضيل واقتصر تنزيل الخضروات على بعض محال الخضار التي تبيع بالجملة والتي بالتأكيد لن تسد حاجات جميع المواطنين.

على هذا الأساس اجتمع اليوم شعبة التموين بديرك مع أصحاب محال الخضار بحضور الإدارة العامة لشعبة التموين في مقاطعة قامشلو، إدارة حركة المجتمع الديمقراطي ولجنة الاقتصاد.

بدأ الاجتماع بالوقوف لدقيقة صمت من بعدها عبر أصحاب المحلات عن أراءهم كلن على حدى حيث أوضحوا بأنهم يتلقون خسارة فيما لو باعوا الخضار وفق لوائح الأسعار المحددة من قبل مكتب تحديد الأسعار وطالبوا بزيادة النسبة إلى 25 % لكل كيلو غرام، ايضا أوضحوا بأنهم يستلمون فاتورتين إحداها مطابقة لأسعار التموين والأخرى مختلفة تماما.

بينما أوضح الإداري في مكتب تحديد الأسعار أحمد كوتي قائلا ” يتم تحديد الأسعار يومياً بالتنسيق مع التجار والشركات التي تغذي الإقليم بجميع المنتجات على هذا الأساس يتم وضع الأسعار بشكل مناسب وفيما يتعلق بالمدن البعيد يحدد نسبة الربح للجملة والمفرق وايضا يضاف 10 ليرات لكل كيلو غرام بدلا عن مصروف الطريق و15 % نسبة الربح.

خلال الاجتماع تم المناقشة على أمور عدة وطرح الكثير من الأسئلة من قبل أصحاب محلات الخضار وتوضيح الأمور من قبل الإدارة العامة لشعبة التموين في مقاطعة قامشلو واستيعاب بعض النقاط من قبل الطرفين.

قرر في نهاية الاجتماع إلى زيادة نسبة الربح إلى 18 % للمواد سريعة التلف و15 % للمواد بطيئة التلف للمفرق وإضافة 10 ليرات للجملة مقابل أجار الطريق.

(سوزدا عبد الله / أ)

المركز الإعلامي للاقتصاد

2020-04-28

التعليقات متوقفه