أهمية الزراعة ومراحل تطورها

تعد الزراعة من أهم الأنشطة التي يمارسها الانسان اذ أنها وسيلة للحصول على الغذاء والثمار من مختلف أصناف النباتات حيث برع الانسان بأعمال الزراعة ودأب على تطويرها وتحديثها واستخدام أحدث الطرق فيها كي يزيد من انتاج المحاصيل الزراعية.

وفي الوقت الحاضر تعتبر الزراعة من أكثر المشاريع التي تهتم بها الدول خصوصاً أنها ترمز الاقتصاد بشكل كبير وتقلل من كمية النقص الغذائي وتوفر مختلف أصناف الثمار فالزراعة من الأشياء الأساسية التي لا تستطيع أي دولة اغفالها أو التغاضي عن أهميتها الاقتصادية والغذائية.

تحولت الزراعة منذ سنوات عديدة من مجرد زراعة تقليدية تتم بالخبرة المتوارثة بين الأجيال الى دراسة أكاديمية في الجامعات، حيث أصبحت تقوم على أسس علمية ونظرية عديدة وتوسعت الخبرات الزراعية لتشمل الزراعة العضوية وطريقة زيادة الانتاج وتحسين جودة الثمار وتكثيرها بالإضافة الى محاربة الآفات الزراعية من أمراض وحشرات وغيرها وذلك بالاهتمام بالمبيدات الزراعية من أمراض وحشرات وغيرها التي تحسن من الزراعة وتساهم في تطويرها بشكل كبير.

ومن أهم ما تهدف اليه الزراعة تحسين الظروف التي تساعد على الانتاج الزراعي مثل: توفير المياه للأراضي الزراعية بالإضافة الى تحسين نوعية التربة وانتاج بذور محسنة وأصناف تتحمل درجات الحرارة العالية والباردة بالإضافة الى انتاج نباتات قادرة على مقاومة الأمراض والآفات خصوصا أن الضغط على القطاع الزراعي يزداد بشكل كبير نتيجة الزيادة المضطردة في عدد السكان.

ولتحسين الزراعة لابد من تحسين الكفاءات الزراعية لتكون قادرة على التعامل مع النباتات بطريقة علمية احترافية ويكون هذا بتدريب المزارعين ورعايتهم وتبني مشاريعهم الزراعية والاشراف عليها والاهتمام بتسويق منتجاتهم وتعليمهم طرق الانتاج الصحيحة، بالإضافة الى طرق القطف والتخزين وهذا كله يزيد من كميات الانتاج ويوفر وسيلة رائعة لتطوير الزراعة.

وتعتبر الزراعة من أهم الأنشطة في منطقة الجزيرة والركيزة الأساسية لدخل السكان الذين يمارسونها منذ نشأتهم على الأرض، حيث يمارس الزراعة ثلاث أرباع السكان نظرا لتوفر الشروط الجغرافية والطبيعية والبشرية، فتتمتع منطقة الجزيرة بأرض خصبة صالحة لجميع أنواع المزروعات وبيئة معتدلة، وتوفر يد عاملة، اضافة الى ذلك خبرة السكان للزراعة حيث توارثوها من أجدادهم.

وقد تطورت الزراعة بشكل ملحوظ في الشمال السوري في ظل الادارة الذاتية نتيجة الاهتمام الزائد بالمشاريع الزراعية من قبل الهيئات المختصة اضافة الى دعمها للفلاحين وأصحاب الأراضي بالبذار المحسنة والسماد وأمنت العلف للمواشي وسخرت طاقات الشباب في هذه المشاريع.

(منال خليل / أ)

المركز الاعلامي للاقتصاد

2020-07-09

التعليقات متوقفه