أكاديمية الاقتصاد المجتمعي هي اضفاء للعمل الجماعي

ديرك- تلعب الأكاديميات دورا هاما في توعية الإنسان واكتمال نضوج فكره وتفتح أمامه المجال وتساعده على البحث في مجريات الحياة العامة وتساعده على اجتياز العراقيل الذهنية المكونة لديه سابقا والتي كانت سببا لتقوقعه وبقاءه في نطاق ضيق.

ومع بداية ثورة روجافا بدأت تأسيس الأكاديميات والتي تعني بكل ميادين الحياة  السياسية ، الأجتماعية ، العسكرية  ، أكاديميات المرأة والاقتصادية حيث كان الشعب في روج افا وشمال السوري يعيش حالة من الركود الفكري وبتوجهات غير معروفة وبدون هدف لهذا كان لا بد من وجود دواء لهذا الداء المنتشر بين الشعب الكردي وكان ذلك من خلال فتح الأكاديميات ومن أبرزها أكاديمية الاقتصاد المجتمعي والتي لعبت دورا رئيسيا في إضفاء روح المجتمع في الاقتصاد وجعله كوميناليا ينبع من الكد والعمل الجماعي والتدريب على المفهوم الجديد للإقتصاد  بعيدا عن الرأسمالية .

أكاديمية الاقتصاد المجتمعي تأسست قبل 4 سنوات في ديرك بمقاطعة قامشلو في اقليم الجزيرة وبالتحديد في 4/اب من عام 2014 من قبل مركز التنمية الاقتصادية في مدينة ديرك ، وجاء تأسيسها على رغبة الشعب الذي انسلب حقوقه للعشرات من السنين  المشاركة في اقتصاد وطنه والاستمتاع بالثروات المتعددة التي تحتويها أرضه وإعادة المفهوم الكومينالي والعمل المشترك للاقتصاد .

وبلغت دورات التي نظمت في اكاديمية الاقتصاد المجتمعي في ديرك ب 35 دورة تدريبية خلال الأعوام السابقة وما زالت مستمرة حيث تدفق المتدربون من مختلف مناطق إقليم الجزيرة ومن كل مراكز الاقتصاد المجتمعي .

وتلقى الدورات التدريبية على شكل نوعين متتالين وهي عبارة عن دورة تدريبية مدتها 15 يوما وتلاها دورة أخرى من 45 يوما حيث تكون موسعة تتضمن الدروس الفكرية والاقتصادية بجميع جوانبها .

أهم الدروس التي تلقى في أكاديمية الاقتصاد المجتمعي تتمحور عن الاقتصاد وسبل تطويره بعيدا عن كل ما هو علاقة بالرأسمالية والسلطة اقتصاد نابع من وحي الشعب وعمله وأهم هذه الدروس الاقتصاد المجتمعي ،الرأسمالية ، الكوبراتيف (الجمعية التعاونية )  بالإضافة إلى الدروس الفكرية كالنسق والحقيقة ،تاريخ كردستان ، تاريخ المرأة وعلمها ، الاخلاق وحقيقة القائد .

وتستمر هذه الدورات حتى تطبيق مفهوم الاقتصاد المجتمعي بشكل كامل ومن الصميم على المجتمع وتصبح ركيزة أساسية يعتمد من خلالها الفرد على نفسه .

والجدير بالذكر إن كل دورة كانت تسمى بأسماء الشهداء منها دورة الشهيدة بريتان ،شهداء برسوس ، شهيد كلهات ….. إلخ .

(سوزدا عبدالله/ج)

المركز الاعلامي للاقتصاد

2018-09-06

 

 

التعليقات متوقفه